خاص بتوجية الدراسات الإجتماعية بالسادس من أكتوبر : الُاستاذة/ صباح عبدالله

إدارة المنـــتدى ترحـــب بكم فى موقعها اوتتمنى لكم اوقات سعيدة ومفيدة
kkhaled Elhawary
خاص بتوجية الدراسات الإجتماعية بالسادس من أكتوبر : الُاستاذة/ صباح عبدالله


    ارحنا بها يا بلال ...............

    شاطر

    mrs_saba7
    مديرة المنتدى
    مديرة المنتدى

    عدد المساهمات : 300
    نقاط : 841
    السٌّمعَة : 6
    تاريخ التسجيل : 23/11/2010

    default ارحنا بها يا بلال ...............

    مُساهمة من طرف mrs_saba7 في الإثنين 06 يونيو 2011, 01:33


    شفاء للنفس والبدن
    تساعد الصلاة على تهدئة النفس وازالة التوتر لاسباب كثيرة اهمها شعور الانسان بضئالتة امام
    قدرة وعظمة الخالق المدبر لهذا الكون الفسيح ، فيخرج المسلم من صلاته وقد القى كل ما فى
    جعبته من مشكلات وهموم وترك علاجها وتصريفها الى الرب الرحيم ، وكذلك تؤدى
    الصلاة الى ازالة التوتر بسبب عملية التغير فى الحركة المستمر فيها ، ومن المعلوم
    ان هذا التغير الحركى يحدث استرخاءا فسيولوجيا هاما فى الجسم ، وقد امر الرسول
    صلى الله عليه وسلم المسلم الذى تنتابه حاله من الغضب بتغيير الحالة الذى هو عليها،
    كما ثبت علميا ان للصلاة تأثيرا مباشرا على الجهاز العصبى ، اذ انها تهدىء من ثورته
    وتحافظ على اتزانه ، كما تعتبر علاجا ناجحا للارق الناتج عن الاضطراب العصبى .
    الدكتور اليكسيس كارليل الحائز على جائزة نوبل فى الطب يقول عن الصلاة :
    انها تحدث نشاطا عجيبا فى اجهزة الجسم واعضائة ، ان الصلاة كمعدن الراديوم مصدر للاشعاع
    ومولد ذاتى للنشاط ، ولقد شاهدت تأثير الصلاة فى مدواة امراض مختلفة مثل التدرن البريتونى
    والتهاب العظام والجروح المتقيحة والسرطان وغيره .
    كما ان حركة عضلات الفم المصاحبة للترتيل تقلل الشعور بالارهاق وتكسب العقل نشاطا وحيويه
    كما ثبت فى بعض الابحاث الطبيه الحديثة .
    والسجود له دور عميق فى ازالة القلق من نفس المسلم ، حيث يشعر بفيض من السكينه يغمرة
    وطوفان من نور اليقين والتوحيد .
    كثيرا ما يقوم اليابانيين بالسجود بمجرد شعورهم بالارهاق او الضيق او الاكتئاب دون ان يعرفوا
    ان هذا الفعل ركن من اركان الصلاة عند المسلمين .
    الى اللقاء مع فائدة جديدة للصلاة .............ا




      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 19 يناير 2017, 13:56